النتائج 1 إلى 11 من 11

الموضوع: الزجاج المعشق تراث وفن!!

Share/Bookmark

مشاهدة المواضيع

المشاركة السابقة المشاركة السابقة   المشاركة التالية المشاركة التالية
  1. رقم #1
     افتراضي  العنوان : الزجاج المعشق تراث وفن!!
    بتاريخ : 14-07-2010 الساعة : 11:50



    الصورة الرمزية فن الألوان

    رقم العضوية : 73371
    الانتساب : Dec 2006
    الجنس : أنثى
    الجنسية :: Saudi Arabia
    آخر تواجد : 31-07-2014 @ 04:51
    المشاركات : 2,426
    بمعدل : 0.60 يوميا
    معدل تقييم المستوى : 47
    التقييم : Array
    فن الألوان






    الزجاج المعشق... تراث و فن

    الزجاج المعشق تراث وفن معماري عربي وإسلامي قديم ظهر في القرن العاشر الميلادي
    خلال الحقبة البيزنطية في أوروبا حيث كان هناك طراز متميز لنوافذ الزجاج العربي يسميه
    الأوروبيين (الموريش) نسبة إلى عرب شمال أفريقيا والمغاربة .

    انتشر هذا الفن في العالم الاسلامي في القصور والمساجد وفي واوروباا الكنائس والقصور
    استخدم الزجاج المعشق في العالم من تلك الفتره والى يومنا هذا و ذلك لانه له طباع جمالي مميز ..وانه يدخل النور الى المكان بألوان متنوعة ومختلفة مع كل
    فترة من النهار.فالزجاج المعشق فن خلاب، يعتمد على مرور الضوء عبر القطع
    الزجاجية الملونة لينشر في الداخل أضواء ملونة حالمة تمتزج ببعضها البعض وتتغير
    ألوانها على مدار النهار.. وذلك لاختلاف زاوية سقوط الشمس عليه فنور الصباح
    يختلف عن النور عند الظهر وعنه عند المساء.
    اختيار المكان المناسب لوضع الزجاج المعشق مهم جدا...يفضل أن يكون معرضاً للشمس لإبراز جمال وزهو ألوان الزجاج وخصوصاً عند انعكاس تفاصيل التصاميم على الجدران والأرضيات
    وكذلك لتخفيف حدة أشعة الشمس ....وتستخدك في القباب وهي عباره عن فتحات سقفيه محدبه او في الفتحات السقفيه المستطيله او ذات الاشكال الهندسيه المختلفه
    او واجهات المبنى النوافذ الرئيسيه للمبنى .
    وهذي بعض الصور للزجاج المعشق
    الزجاج المعشق... تراث


    الزجاج المعشق... تراث





    وقد عرف الزجاج المعشق كحرفة يدوية قديمة توارثتها الأجيال على مر التاريخ، بعد أن عرف الإنسان مبكراً صناعة الزجاج عندما تمكن قدماًء المصريين (الفراعنة) من صناعة ما يعرف بالحواف المصرية وذلك خلال الفترة 2750-2625 قبل الميلاد. كانت هذه الحواف تصنع بطريقة لف شريط رفيع من الزجاج المصهور حول كتلة من الطين غير المتماسك لتشكل إطاراً لهذه القطع الطينية. ولقد كان هذا الزجاج من النوع المصمت (غير الشفاف) والنفيس والثمين جداً.

    وفي القرن الأول الميلادي، تمكن الرومانيون من استخدام الزجاج في النوافذ ولكن زجاجهم كان غير منتظم التشكيل ولم يكن شديد الشفافية. لقد برع العرب في هذه الحرفة، ويعتقد فريق من الاختصاصيين بأن نوافذ الزجاج العربي ظهرت في النصف الثاني من القرن الثالث عشر الميلادي بينما يرى فريق آخر (وهو الأرجح) أن الزجاج العربي ظهر في القرن العاشر الميلادي خلال الحقبة البيزنطية في أوروبا. ولقد كان هناك طراز متميز لنوافذ الزجاج العربي وكان يسميه الغرب الموريش نسبة إلى عرب شمال أفريقيا أو المغاربة.

    وكانت تتم صناعة هذا الطراز بإحدى طريقتين، إما بطريقة نحت الرخام أو الحجر وإدخال الزجاج في المكان المنحوت أو بطريقة وضع قطع الزجاج في اللياسة قبل أن تجف ويتم تقوية وتدعيم هذه اللياسة بوضع قضبان من الحديد داخلها، وبذلك تكون اللياسة المدعمة بالحديد محيطة بقطع الزجاج. والمثال القائم لهذه الطريقة هو نوافذ المسجد الأزرق في إسطنبول بتركيا. وكانت نوافذ الزجاج العربي في هذه الحقبة مشهورة بتصاميم الزهور.




    وقد عرفت أوروبا نوافذ الزجاج العربي، المتميز بشفافيته والمزين بخيوط ملونة داخله، عندما دخل عرب شمال أفريقيا أو المغاربة إلى إسبانيا مما أتاح للأوروبيين تطوير الزجاج المعشق بما يتماشى مع فلسفتهم واعتقادهم واحتياجهم.

    وتطورت صناعة الزجاج المعشق وأصبح استخدام الرصاص والنحاس كبديل للرخام والحجر واللياسة لتصبح تصاميمه أكثر جمالاً وأفضل جودة وأقل تكلفة.



    وأصبح الزجاج المعشق تحفة فنية تضفي لمسة جمالية على المبنى وترفع قيمته الاستثمارية وتشعر من بداخله بالراحة النفسية.

    الزجــاج المُــلون




    لمســات ســحرية وإبــداع رائع تصنعه أيــدي فنيين متخــصصين في الرســم والتلوين على الزجــاج لتنقل جزءا من الطبيعة في جمال اغصانها والوان ازهارها لتكون حديقة داخلية ولوحات فنيه تضيف لمسة جمالية لمنزلك.

    زخرفـة المرايـا



    فن الزخرفة والحفر والنقش على الزجاج فن منفرد بذاته حيث يجمع بين جــمال الالوان وانعكاس الضوء على سطح المرايا لكي تضيف الى المنزل بريـقاً ناعماً يعطي الشعور بالبهجة والسرور .

    استخدامات الزجاج المعشق:

    يمكن استخدام الزجاج المعشق في العديد من المباني السكنية والتجارية بالإضافة إلى الجوامع والمساجد. ويمكن وضعه في أي جزء من أجزاء المباني، ويفضل أن يكون معرضاً للشمس لإبراز جمال ألوان الزجاج وخصوصاً عند انعكاس تفاصيل التصاميم على الجدران والأرضيات وكذلك لتخفيف حدة أشعة الشمس. كما يمكن استخدامه في القواطع الداخلية بغرض حجب الرؤية وإعطاء خصوصية واستقلالية للمكان.

    ومن أجزاء المبنى التي يمكن استخدام الزجاج المعشق فيها ما يلي:




    - القبب والمناور السماوية المفتوحة؛ وهي فتحات سقفية إما دائرية الشكل أو مربعة أو مستطيلة أو سداسية أو ثمانية الأضلاع أو بشكل قبة محدبة للخارج أو مقعرة للداخل أو هرمي أو مسطح منبسط.




    - نوافذ القبب والمناور السماوية الخرسانية وهي نوافذ بأشكال هندسية مختلفة وقد تكون منحنية أو مستقيمة الشكل.

    - الواجهات الزجاجية المطلة على الصالات والدرج.

    - نوافذ المبنى الرئيسية.

    - نوافذ الأبواب والمناور الجانبية للمداخل.

    - القواطع الداخلية ما بين المجالس.


    #############



    التعديل الأخير تم بواسطة فن الألوان ; 10-10-2010 الساعة 01:23

     



معلومات الموضوع

الأعضاء الذين يشاهدون هذا الموضوع

الذين يشاهدون الموضوع الآن: 1 (0 من الأعضاء و 1 زائر)

المواضيع المتشابهه

  1. لوحات ايام زمان (تراث - شعبي) من كل مكان
    بواسطة شرود في المنتدى الرسم والتصميم والتصوير التشكيلي
    مشاركات: 16
    آخر مشاركة: 10-10-2017, 04:24
  2. خطوة . بخطوة !!! طريقة عمل الزجاج المعشق
    بواسطة فن الألوان في المنتدى المعادن والمينا
    مشاركات: 9
    آخر مشاركة: 17-11-2011, 10:31
  3. طريقة عمل الزجاج المعشق
    بواسطة مينا حبيب في المنتدى الرسم والتصميم والتصوير التشكيلي
    مشاركات: 0
    آخر مشاركة: 13-02-2009, 11:56
  4. معلومات هامة عن فن الزجاج المعشق
    بواسطة googoo في المنتدى أشغال الخامات
    مشاركات: 3
    آخر مشاركة: 10-06-2008, 12:40
  5. تراث ولكــن من قطـــــــــر(صور)...
    بواسطة الماضية في المنتدى الصــــــور
    مشاركات: 13
    آخر مشاركة: 29-01-2007, 07:30

ضوابط المشاركة

  • لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
  • لا تستطيع الرد على المواضيع
  • لا تستطيع إرفاق ملفات
  • لا تستطيع تعديل مشاركاتك
  •  

معلومات

أقسام الموقع

الدعم الفني

مواقع مهمة





جميع الحقوق محفوظة
لموقع التربية الفنية
A r t. G o v . S a
(2001 - 2012)